الحياة نيوز-
قال رئيس الاتحاد الاردني لكرة القدم الأمير علي ابن الحسين انه ما قام به تجاه العقوبات الاسيوية بحق النادي الفيصلي كان واجبه تجاه الكرة الاردنية و لاعبينا النشامى.

وقال الأمير علي في تغريدة له على صفحته الشخصية على موقع التدوينات القصيرة تويتر ، تعليقا على رفع العقوبات الاسيوية عن الفيصلي: كنا اول من رفض الخروج عن النص لكننا تحركنا انطلاقا من مبالغة قسوة القرارات للوقائع.

وتابع : كنت وسأبقى دوما مدافعا عن تثبيت معايير الشفافية والعدالة ، والاتحاد الاسيوي برهن اليوم بلجانه انه ينتهج بتعامله مع عقوبات النادي الفيصلي تلك السياسة. واردف في نهاية تغريدته : هو واجبي تجاه الكرة الاردنية و لاعبينا النشامى.

يذكر ان لجنة الاستئناف في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم قررت إلغاء تعميمها السابق بالعقوبات المفروضة على لاعبي واداري النادي الفيصلي من قبل اللجنة الانضباطية في الاتحاد العربي، على اثر احداث نهائي البطولة العربية لكرة القديم التي أقيمت في مصر.جاء ذلك خلال الجلسة التي عقدتها اللجنة، الاثنين (13 تشرين الثاني) وتم فيها مناقشة الاستئناف المقدم من الاتحاد الأردني والنادي الفيصلي حول العقوبات وقرار تعميمها على الإطار الآسيوي.

وبحسب كتاب رسمي من الاتحاد الآسيوي، فإن لجنة الاستئناف قررت إلغاء قرار لجنة الانضباط والاخلاق لدى الاتحاد الآسيوي بتعميم العقوبات على النطاق الآسيوي.وفق ذلك فإن القرار الصادر عن لجنة الاستئناف في الاتحاد الآسيوي يخول اللاعبين معتز ياسين وإبراهيم دلدوم وابراهيم الزواهرة وبهاء عبد الرحمن واكرم الزوي المشاركة في المباريات التي تقام على المستوى المحلي والقاري، مع الإبقاء على الإيقاف في إطار البطولات العربية .