"التنافسيه من أجل النمو المستدام "
 
الحياة نيوز- مندوبا عن دولة رئيس الوزراء الاكرم الدكتور هاني الملقي ، افتتحت وزيرة السياحة والآثار لينا مظهر عناب اليوم في فندق جراند حياة عمّان المؤتمر الإقليمي الأول حول السياحة في مدن الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بعنوان "التنافسية من أجل النمو المستدام".
ويعقد المؤتمر الذي يستمر على مدار يومين بالتعاون مع وزارة السياحة والآثارالاردنيه ، وأمانه عمان الكبرى ، وبدعم من هيئة تنشيط السياحة الاردنيه، وبدعم تقني من منظمة السياحة العالمية ،  وبتنظيم من شركة لورنس والحسيني للاستشارات .
وتأتي فعالياته في إطار أنشطة  العام الدولي للأمم المتحدة  2017  لتسخير السياحة المستدامة من أجل التنمية ، وتجسيداً للأهداف العالمية للتنمية المستدامة حتى العام 2030.
وتحدثت معالي وزيرة السياحه عن ....................)مرفق كلمة معالي الوزيرة).....................
 
وقال أمين عمان الدكتور يوسف الشواربه خلال الجلسة الافتتاحية ان العاصمة عمّان هي بوابة الأردن السياحية ومشاركتها النشطة في مجال السياحة أمر بالغ الأهمية لنجاح السياحة الوطنية ، وبالتالي فإن أمانة عمان الكبرى شريك حيوي وقوي في تنمية السياحة وتحقيق توقعات النمو للاقتصاد الأردني.
واشار الى دور امانة عمان في توفير البنى التحتية الداعمة والمكملة لصناعة السياحة وخلق بيئة سياحية جاذبة وتنظيم ودعم العديد من الفعاليات السياحية والمهرجانات المحلية والدولية لمواطني وزوار مدينة عمّان على مدار العام والمساهمة في الحفاظ على التراث العمراني والافادة منه سياحيا
وبدوره قال أمين عام منظمة السياحة العالمية الدكتور طالب الرفاعي .........(مرفق كلمة أمين عام منظمة السياحة العالمية).........
ويسعى المؤتمر إلى تسليط الضوء على التحديات التي تواجة تنظيم المناطق الحضرية لاستيعاب النمو السكاني المتزايد وتوفير خدمات ذات جودة عالية تلبي تطلعات المواطنين و توفير تجربة سياحية فريدة للزوار في آن واحد.
وناقش المشاركون في اليوم الأول للمؤتمر أثر تنمية السياحة المستدامة على النمو الاقتصاد و الاجتماعي و البيئي المستدام بالتركيز على المسؤولية المجتمعية ، وإبراز العوامل التي تسهم في تحقيق التنافسية في مدن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من خلال تنمية وتطوير السياحة الحضرية المستدامة . إذ تعتبر السياحة الحضرية المستدامة نشاط اقتصادي يسهم في تعزيز النمو الاقتصادي والاجتماعي الشامل و المستدام في المناطق الحضرية ، وفي ذات الوقت تنمية البيئة و الحفاظ على الإرث الثقافي للمجتمعات المحلية وما ينتج عنه من توفير تجربة سياحية  فريدة للزوار.
وانطلاقاُ من أهمية تعزيز قيم وممارسات السياحة المسؤولة بين أصحاب المصلحة في تنمية السياحة نحو الاستدامة في المناطق الحضرية و المقاصد السياحية فقد تم توقيع إتفاقية بعنوان " إلتزام القطاع الخاص بمبادئ المدونة العالمية لأخلاق السياحة" ، وذلك في إطار المسؤولية المجتمعية للشركات بين منظمة السياحة العالمية وسبعة من الشركات السياحية والجمعيات الوطنية الأردنية في قطاع لاسياحة الأردني.  والموقعون من الشركات و الجمعيات السياحية الأردنية وهم :

• سعادة السيد ميشيل نزال، رئيس مجلس الإدارة جمعية الفنادق الأردنية،
• السيدة غادة اسكندر النجار، رئيس مجلس الإدارة الجمعية الأردنية للسياحة الوافدة،
• عضو مجلس الإدارة وأمين الخزينة جمعية أدلاء السياح الأردنية، السيد رائد محمد عبد الحق،
• السيد فنسنت هوجويجس، المدير العام ونائب الرئيس - فندق فور سيزونز،
• السيد أسامة المسعود، المدير العام – مدير العمليات في بلاد الشام مجموعة - فنادق إنتركونتيننتال الأردن.
• السيد فيليب بابادوبولوس، المدير العام  في الأردن - فنادق الماريوت،
• السيد مايكل نوجنت ، المدير العام للإقليم – فنادق ومنجعات الموفنبيك في الأردن
 
وشارك في جلسات المؤتمر عدد من وزراء السياحة الحاليين والسابقين و أمناء المدن العربيه ،  والخبراء والباحثين ورجال الإعمال في قطاع السياحة والتنمية الحضرية و القطاعات الاقتصادية والخدماتية المتنوعة ذات العلاقة بهدف تبادل المعارف والاستفادة من أفضل الأساليب العالمية والمحلية والإقليمية في تنمية السياحة الحضرية نحو الاستدامة.

 

يسعى المؤتمر الإقليمي الدولي لسياحة المدن في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في نهاية جلساته إلى  التوصل لحلول و رؤية مشتركة حول الجوانب التالية:

 

أ- التكاملية في رسم السياسات،والأطر التشريعية  ، والحوكمة و التخطيط الاستراتيجي و الإدارة الفاعلة بين جميع الجهات المعنية في تنمية السياحة الحضرية المستدامة في مدن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا،

ب- إن تحسين الشفافية ، و المعرفة و العلم ، و المهنية والقدرة الإنتاجية ، والبنية التحتية، والموصولية، وتحفيز الإبداع و الابتكار هي متطلبات أساسية لتجقيق التنافسية في عصر الاقتصاد المعرفي في مناطق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

ت- التأكيد أن المدونة العالمية لأخلاق السياحة وثيقة سياسات عمل تشكل إطار مرجعي لتوجية الجهات المعنية وأصحاب المصلحة نحو تحقيق تنمية سياحة من أجل الاستدامة في المدن و المقاصد السياحية . وتدعو الوثيقة أصحاب المصحة ( الحكومة، وشركات القطاع الخاص ،و العاملين ، والمجتمعات المحلية ، والسياح و الزوار و الإعلام ) إلى الإلتزام بالمسؤولية الاجتماعية المشتركة نحو الإنسان والمجتمع و البيئة عند التخطيط وممارسة الأنشطة السياحة لتحقيق سياحة مسؤولة ، ومستدامة ، و سياحة ميسرة للجميع.

 

وينظم على هامش المؤتمر ورشة عمل بعنوان "السياحة الإبداعية في المدن" يشارك فيها عدد من الحضور وذلك تحت اشراف الخبيرة كارولين كوريت، مؤسسة شبكة السياحة الإبداعية - اسبانيا.

يجدر بالذكر ان المؤتمر الذي يعقد على مدار يومين يحظى بدعم ورعاية شركة أيلا للتطوير وهي الراعي الفضي للمؤتمر، والبنك الرسمي للمؤتمربنك كابيتال Capital Bank، والراعي الحصري للإتصالات Orange الأردن، والملكية الأردنية الناقل الرسمي للمؤتمر، والرعاه الأخرون هم شركة JETT وشركة العبدلي للاستثمار والتطوير . .

 

كما وينظم في اليوم الثاني للضيوف بعد الغداء جوله ميدانية داخل منطقة بوليفارد العبدلي.