الحيا ةنيوز- في تغريدة غريبة إلى حد ما إلا أنها تأتي في سياق العلاقات المتوترة بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة، كما تأتي في سياق السجالات التي امتدت خلال الأشهر الماضية بين الرئيس الأميركي دونالد ترمب وزعيم كوريا الشمالية كيم يونغ أون، تساءل ترمب في تغريدة له الأحد: لماذا يهينني كيم يونغ أون بوصفي بالعجوز، في حين أنني لم أصفه مطلقاً بالقصير والسمين؟.


وأضاف ترمب في التغريدة التي كتبها على حسابه على تويتر صباح الأحد بعد حضور اجتماع قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادي (أبك) في فيتنام: حسناً لقد حاولت جاهداً أن أكون صديقه، ولربما هذا سيحدث يوماً ما!.


وكان ترمب أعلن في وقت سابق أن الرئيس الصيني شي جين بينغ وافق على تشديد العقوبات ضد بيونغ يانغ بسبب برنامجها النووي.


وكتب على تويتر إن شي يريد من بيونغ يانغ نزع السلاح النووي.

يذكر أن الأشهر المنصرمة كانت سجالاً حاداً بين أميركا وكوريا الشمالية، وتضمن هذا السجال شتائم وحتى تهديدات مباشرة بين ترمب وكيم بسبب برامج بيونغ يانغ النووية، واستمرارها في المضي بمزيد من التجارب الصاروخية رغم التحذيرات الأميركية المتكررة.

(العربية)