الحياة نيوز- استقبل وزير الخارجية وشؤون المغتربين ايمن الصفدي، اليوم الاحد، وزير خارجية جمهورية مصر العربية الشقيقة سامح شكري الذي وصل المملكة في زيارة ينقل خلالها رسالة إلى جلالة الملك عبدالله الثاني من أخيه فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وبحث الوزيران خلال الاجتماع العلاقات الثنائية وابرز المستجدات الاقليمية، خصوصا تلك المتعلقة بالقضية الفلسطينية وجهود تحقيق المصالحة الفلسطينية وإنهاء الانقسام وتعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية، بما يسهم في تهيئة الظروف المناسبة لاستئناف المفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية الهادفة الى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

وأكد الصفدي دعم المملكة للجهود المصرية وتثمينها دور مصر في تحقيق المصالحة الفلسطينية.

وبحث الوزيران أيضا آخر المستجدات في المنطقة، بما فيها تطورات الوضع في سوريا والمستجدات على الساحة اللبنانية، والأوضاع في العراق وجهود مكافحة الإرهاب.

كما وضع الصفدي نظيره المصري بصورة الاتفاق الثلاثي الأردني الأميركي الروسي، حول مذكرة مبادئ منطقة خفض التصعيد في الجنوب السوري.

واتفق الوزيران على إدامة التواصل لتعزيز العلاقات الثنائية وزيادة التنسيق والتشاور إزاء القضايا الإقليمية ومستجداتها، بما يخدم المصالح والأهداف المشتركة.