تجربه مشاهدة لا تضاهى بفضل تقنية  HDR LED DISPLAY  وتقنية الصوت فائقة الوضوح JBL من شركة Harmans Audio Solution

الحياة نيوز -  أعلنت شركة سامسونج عن  إطلاق أول شاشة سينمائية بتقنية الـ LED في العالم، وذلك في برج السينما العالمي الـ Lotte Cinema World Tower في كوريا. وتمنح الشاشة المدعومة بتقنية المجال الديناميكي العالي الـ  HDR تجربة مشاهدة نابضة بالحيوية وغاية في المتعة، فضلاً عن المؤثرات السمعية القريبة الى الواقع، بفضل التعاون ما بين شركة HARMAN Professional Solutions  و Samsung Audio Lab.

من جانبه، قال إه إس كيم، المدير التنفيذي لوحدة العروض المرئية في شركة سامسونج : " توحي هذه الشاشة الجديدة للمشاهدين أنهم جزء من المشاهد المعروضة، بفضل واقعية ودقة الألوان والمؤثرات السمعية والبصرية عالية جودة. وأضاف: " نحن سعداء بتعاوننا مع Lotte Cinema، لاتاحة المجال أمام مرتادي السينما والمسرح للاستمتاع بالتقنيات المذهلة التي نوفرها، ونتطلع الى مزيد من النجاحات في عالم السينما مستقبلاً".

ولعل أبرز ما تمتاز به الشاشة التي يبلغ عرضها 10.3 متراً (33.8 قدم) ، القدرة على الجمع ما بين الميزات السينمائية والأداء التقني عالي الجودة والموثوقية. كما تنفرد بتوظيف تقنية HDR ذات الأداء منقطع النظير والتي تسهم بدورها في تحسين جودة الصورة، فضلاً عن تعزيز المحتوى من خلال الدقة الفائقة جداً 4K ( 4.096 x 2,160)، بالاضافة الى تعزيز مستويات الإضاءة  لتصل الى مستوى (146fL)،  أي ما يزيد بعشرة أضعاف مقارنة بتقنيات العرض القياسية والأجهزة التقليدية.

وأوضحت شركة سامسونج أن هذه الشاشة السينمائية الفريدة من نوعها والتي تمتاز بالوضوح والنقاء مزودة بإعدادات ذات صلة بتعديل دقة وخلفية الشاشة، لتمنح المشاهد أكثر الصور إشراقاً، بما في ذلك التناقض بين الأسود القاتم بكل تفاصيله والأبيض بنقاءه اللامتناهي.

وكشفت شركة سامسونج عن تزويد هذه الشاشة الأكثر حداثة بتقنيات سمعية فائقة الأداء تتمثل في ما يعرف بالـ JBL  من شركة HARMAN، وذلك لتتماشى مع تقنيات الفيديو المذهلة والمتوفرة في مسرح الـ " SUPER S " فيCinema  Lotte.  وستسهم هذه التقنيات في الاستمتاع بمكبرات صوت عالية الجودة، فضلاً عن تكنولوجيا التأثير الصوتي و نظام الـ JBL المعروف باسم الـ Sculpted Surround، والتي ستمنح بدورها المشاهدين تجربة لا تضاهى.

 

وتلبي هذه الشاشة احتياجات شريحة واسعة من المستهلكين، بفضل الحرص على الابتكار وتنوع الاستخدامات بما يتماشى مع أحدث المستجدات في عالم السينما. كما تهيئ ظروف مشاهدة عالية الوضوح في الإضاءة العالية والخافتة على حد سواء، ما يجعلها الخيار الأمثل للراغبين في الاستمتاع بمشاهدة سينمائية في المناسبات الرسمية، الحفلات، الأحداث الرياضية ومشاهدة المبارات.

وعلق الرئيس التنفيذي لـ  Lotte Cinema ونشون شا قائلاً : "يعد مسرح الـ SUPER S الملتقى الأمثل لعرض الأفلام." وأضاف: " نتطلع الى التعاون مع شركة سامسونج لتعزيز قطاع صناعة الأفلام من خلال أحدث المعايير التكنولوجية، ونحن حريصون على نيل رضى وثقة المستهلكين من خلال توفير محتوى ذو جودة عالية ومشاهدة ضمن أحدث التقنيات".

وقامت شركة سامسونج بإجراء عدة اخبتارات أداء قبيل الإطلاق الرسمي لشاشة الـ LED السينمائية، الى أن أصبحت هذه الشاشة في شهر أيار من العام الجاري، ضمن أولى المنتجات الرائدة  المتوافقة مع معايير تكنولوجيا المسرح السينمائي الرقمي الـ Digital Cinema Initiatives (DCI) المرموقة، وذات الصلة بالتقينات التكنولوجية المطبقة في المسرح.  ويشير ذلك على مقدرة الشركة على الجمع ما بين تناسق الألوان و الدقة في العرض.